الرئيسية التسجيل التحكم     الرسائل الخاصة البحث الخروج

  قراءة القرآن الكريم      استماع إلى القران      دردشة المنتدى      امسح ذنوبك      مركز رفع الصور      الاتصال بالإدارة
الرئيسيةسوريا الحرةمكتبة الصوربحـثس .و .جالتسجيلدخول
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 41 ... 79, 80, 81, 82, 83  الصفحة التالية
    
 

تصفيات كأس العالم : آسيا ( موضوع موحد )

انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 41 ... 79, 80, 81, 82, 83  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 27.06.11 18:48



تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :










أوقعت قرعة التصفيات الآسيوية ، المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل ،
المنتخب العراقي لكرة القدم في مواجهة نظيره اليمني في الدور الثاني بالتصفيات.

وأجريت قرعة الدورين الأول والثاني من التصفيات

بمقر الاتحاد الآسيوي للعبة في العاصمة الماليزية كوالالمبور.
وخدمت القرعة المنتخبات العربية حيث جنبتها الوقوع في مواجهات قوية في بداية التصفيات.

ويشهد الدور الثاني
أيضا لقاء السعودية مع هونج كونج وسوريا مع طاجيكستان
والإمارات مع الهند ولبنان مع الفائز من بنجلاديش وباكستان والكويت مع الفائز من سيريلانكا
والفلبين وعمان مع الفائز من منغوليا وميانمار
وقطر مع الفائز من فيتنام وماكاو والأردن مع الفائز من نيبال وتيمور الشرقية.

وفي الدور الأول ،
يلتقي منتخب فلسطين مع أفغانستان ويتأهل الفائز منهما
لمواجهة تايلاند في الدور الثاني.
ويشهد الدور الأول أيضا مواجهتي ماليزيا
مع تايوان وكمبوديا مع لاوس.

وتقام مباريات ذهاب الدور الأول
في 29 حزيران/يونيو المقبل بينما تقام مباريات الإياب في الثالث من تموز/يوليو.

وفي باقي مواجهات الدور الثاني ،
تلتقي الصين مع الفائز من كمبوديا ولاوس
وتلتقي تركمانستان مع إندونيسيا
وأوزبكستان مع فيرغيزستان وإيران مع جزر
المالديف وسنغافورة مع الفائز من ماليزيا وتايوان.

وتقام مباريات ذهاب الدور الثاني
في 23 تموز/يوليو 2011 بينما تقام مباريات الإياب في 28 من الشهر نفسه.

ويشارك في التصفيات 43 منتخبا
صنفت طبقا للنتائج التي حققتها في تصفيات ونهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.
ويغيب منتخب بروناي عن التصفيات بسبب الإيقاف المفروض من قبل الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) .

وجنبت القرعة المنتخبات الخمس الأولى في التصنيف
المشاركة في الدورين الأول والثاني
حيث تأهلت بشكل تلقائي للدور الثالث وهي منتخبات اليابان وكوريا
الجنوبية وأستراليا وكوريا الشمالية والبحرين ،
حسبما أفاد الموقع الرسمي للاتحاد الأسيوي للعبة على الانترنت.

وفي المقابل ،
تخوض المنتخبات صاحبة المراكز من 28 إلى 43 في التصنيف
منافسات الدور الأول بنظام الذهاب والإياب
ليتأهل منها ثمانية منتخبات إلى
الدور الثاني لتنضم إلى المنتخبات صاحبة المراكز من السادس إلى 27
لتسفر منافسات الدور الثاني عن تأهل 15 منتخبا تنضم إلى المنتخبات الخمسة الأولى
في الدور الثالث بالتصفيات.

وتقسم المنتخبات ال20 المشاركة في الدور الثالث إلى خمس مجموعات
تضم كل منها أربعة منتخبات تتنافس فيما بينها بنظام دوري من دورين (ذهابا وإيابا)
ليتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور الرابع في
التصفيات والذي يضم عشرة منتخبات.

وفي الدور الرابع ،
تقسم المنتخبات العشر على مجموعتين تضم كل منهما خمسة
منتخبات تتنافس فيما بينها بنظام دوري من دورين (ذهابا وإيابا)
ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل مباشرة
بينما يلتقي المنتخبان الفائزان بالمركز الثالث في كل من المجموعتين
في ملحق فاصل بالتصفيات الأسيوية ليتأهل الفائز منهما إلى الملحق العالمي.

وقرر المكتب التنفيذي بالاتحاد الأسيوي للعبة ،
في حالة تأهل اليابان للدور الرابع بالتصفيات ،

أن يوضع المنتخب الياباني في الموقع الخامس بالمجموعة
لتجنيبه خوض مباريات يوم 18 حزيران/يونيو 2013
كي يتمكن من المشاركة في كأس
القارات التي تقام في الفترة من 16 إلى 30 حزيران/يونيو بصفته بطل آسيا.

وتقام منافسات الدور الثالث بالتصفيات
أيام الثاني والسادس من أيلول/سبتمبر
2011 و11 تشرين أول/أكتوبر 2011
و11 و15 تشرين ثان/نوفمبر 2011 و29
شباط/فبراير 2012 .

وتقام منافسات الدور الرابع بالتصفيات
أيام الثالث والثامن من حزيران/يونيو
2012 و12 تموز/يوليو 2012
و11 أيلول/سبتمبر 2012 و16 تشرين أول/أكتوبر 2012
و14 تشرين ثان/نوفمبر 2012 و26 آذار/مارس 2013
والرابع و11 حزيران/يونيو 2013 و18 حزيران/يونيو 2013 .

بينما تقام مباراتا الملحق الآسيوي
يومي السادس والعاشر من أيلول/سبتمبر 2013.
كما يقترح إقامة مباراتي الملحق العالمي في 15 تشرين أول/أكتوبر 2013
و19 تشرين ثان/نوفمبر 2013 في انتظار التأكيد من الفيفا.








عدل سابقا من قبل أبـــو وديـــع في 10.11.11 18:52 عدل 4 مرات (السبب : تنسيق الموضوع)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 16:30



في يوم 11 / 11/2011 ..الخُرافات والإيمان ..وكرة القدم العربية في آسيا!
10 نوفمبر 2011:
بقلم : عزالدين الكلاوي





غدا
الجمعة بإذن الله سيوافق يوم 11/ 11/2011 .. وهو يوم أثار الكثير من
المناقشات والجدل و التخاريف والمخاوف في العالم .. فإذا جمعت آخر رقمين
من السنة التي وٌلدت فيها ، وأضفت لها عمرك هذا العام ، فسوف يفاجئك ظهور
الرقم واحد مكررا ثلاث مرات !! .. هذه واحدة من الالغاز المحيطة بهذا اليوم
الذي يتكرر فيه الرقم واحد ستة مرات ، وهو أمر لن يمكن تكراره إلا بعد 90
سنة من الان وبالتحديد في 11/11/ 2101 .. وهو يوم ارتبط بالكثير من
التكهنات والنبؤات والتوقعات لدى الدجالين والعرافين وبعض رجال الفلسفة
والميتافيزيقا.. وقد ربطوه بظواهر كونية اوفلكية او حتى سياسية على غرار
الربيع العربي!

وأنا شخصيا أبعد ما يكون عن الاهتمام بهذه الخزعبلات ،لإنني بطبيعتي متوكل
على الله سبحانه وتعالى وأفوض أمري دائما للرحمن بكل استسلام وطمأنينة ..
ولذلك فقد أعجبني ما اختاره مرتادو موقع "الياهو" عن أفضل إجابة للسؤال حول
توقعاتهم لهذا اليوم .. وجاءت الإجابة للسؤال : لاشيء .. سأستيقظ من
نومي وأتناول إفطاري، ثم أذهب إلى عملي ،وبعد نهاية اليوم أعود إلى منزلي
لاستريح وأتناول عشائي ثم استلقي على سريري لأنام .. مثلما حدث في يوم
6/6/ 2006 ، وفي يوم 7/7/2007، وفي 8/8/2008 .. وهلم جرا !.

.. وبعيدا عن هذا ، فأرجو أن يكون يوم 11/ 11/2011 الذي يوافق غدا
الجمعة ، فأل خير على كرة القدم العربية الآسيوية التي ستواجه يوما طويلا
وعصيبا في الجولة الرابعة من المرحلة الثالثة وقبل الاخيرة من تصفيات
القارة الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 .. الكرة العربية في
القارة الآسيوية التي لاقت الأمرين في السنوات الماضية وكان نصيبها صفرا في
كأس العالم الماضية التي لم يتأهل لها أي سفير عربي من آسيا ، ونفس
الأمر في كأس الامم الآسيوية الماضية بالدوحة التي خرجت منها ثمانية دول
عربية صفر اليدين من دور الثمانية، الكرة العربية الآسيوية تتحرق شوقا
لاستعادة بريقها والتمسك بآمال التأهل لكأس العالم بالبرازيل .

والموقف بشكل عام حتى الان معقول للبعض ومتفاوت لآخرين وأحيانا معقد أو
مظلم جدا.. وإذا كان لعرب آسيا حاليا 8 منتخبات في الدور الثالث ضمن 20
منتخبا يتصارعون ليتأهل نصفهم للدور النهائي الحاسم، ليصعد أربعة منهم
مباشرة إلى نهائيات مونديال البرازيل ويخوض منتخب خامس ملحق قاري للتأهل،
فإنهم ورغم تبقي نصف مشوار التصفيات بداية من الغد ، إلا أن الموقف واضح
إلى حد كبير وربما تسهم مباريات الغد في حسم مواقف نصف المنتخبات العربية
..

ولنبدأ بالمرشحين للتأهل وأبرزهم منتخب نشامى الاردن الذي كان إسماً على
مسمى وتصدر المجموعة الاولى بالرصيد الكامل بثلاث انتصارات وهو مع المنتخب
الاسترالي الافضل من بين العشرين منتخبا آسيويا .. ويواجه المنتخب الاردني
غدا المنتخب السنغافوري ورصيده صفر والفوز الاردني المتوقع في العاصمة عمان
يضمن بشكل نهائي تأهله ، وفي المجموعة نفسها سيلعب غدا أيضا وفي الدوحة
المنتخب العراقي مع نظيره الصيني ويستطيع أسود العراق الذين قهروا التنين
الصيني في عقرداره في الجولة الماضية ، أن يكرروا إنجازهم ولو حققوا ذلك
لتأكد أيضا بنسبة كبيرة تأهلهم للمرحلة النهائية .

وفي المجموعة الثانية الفرصة مؤكدة لصعود منتخب عربي ثالث ، بحكم وجود
ثلاثة منتخبات عربية مع الشمشون الكوري الجنوبي المتصدر للمجموعة والذي
سيلعب غدا امام الامارات في دبي .. وللاسف ، فإن الابيض الاماراتي رصيده
صفر في 3 جولات وأمله شبه متلاشي حتى لو فاز غدا على الكوريين وأتمنى له
الفوز الشرفي حفظا لماء وجه الكرة الاماراتية التي لا تستحق هذا المظهر
السيء لمنتخبها الذي لم تبخل لإعداده بأي امكانات، وفوجيء جمهورها
ومسئوليها بهذا المستوى المتواضع لفريقهم الذي يحتاج لمعجزة لإنقاذ نفسه في
زمن ولت فيه المعجزات!
وفي هذه المجموعة يبرز الامل العربي في منتخب الكويت ثاني المجموعة والذي
يستضيف بملعبه المنتخب اللبناني المستبسل الذي فاز بملعبه على الامارات
وتعادل مع الكويت ، وإذا استمر نفس الاستبسال خارج ملعبه فقد يحبس أنفاس
الازرق الكويتي حتي اللحظات الاخيرة من المنافسات ، خاصة أن الفارق بينهما
نقطة واحدة .

ونأتي للمجموعة الرابعة التي تثير الاستغراب والتساؤلات خاصة ما يتعلق
بالمنتخب السعودي الكبير ، الذي لم يحقق في ثلاث مباريات حتى الان إلا
نقطتين فقط ، فضلا عن سقوطه في عقر داره امام استراليا التي ضمنت التأهل
مبكرا جدا برصيد كامل من الانتصار في المباريات الثلاث .
والفرصة الاخيرة للاخضر السعودي ستكون في مباراته غدا امام تايلاند بإستاد
الملك فهد بالرياض ، وإذا لم يفز الاخضر صاحب أفضل رصيد عربي في نهائيات
المونديال سواء بين عرب آسيا او افريقيا ، فإنني سأكون ضده على طول الخط
.. وكما تقول الحكمة العربية أن من هان على نفسه ، لكان على غيره أهونا !
.. لدرجة أن الالماني شايفر مدرب تايلاند تجرأ بالتصريح لدى صوله الرياض
بأنه جاء ليفوز على السعوديين وأنه يعرف الضغط الواقع علي لاعبي الاخضر
وسوف يستغله ، ولا أعرف ما رأي رايكارد الهولندي الشهير الذي شاهدته في
استاد البحرين الوطني يتابع نهائي كرة القدم في دورة الالعاب الخليجية بين
منتخب البحرين ومنتخب الرديف السعودي ومعه ثلاثة او أربعة من مساعديه ،
ولدي سؤال التليفزيون البحريني له عن تقييمه للاعبين السعوديين، قال أنهم
صغار وأمامهم مشوار طويل حتى يتمكنوا من تمثيل المنتخب الاول ، واستغربت
لماذا جاء الرجل إذن إلى المنامة لمتابعتهم في الملعب ، إذا كان لا يضعهم
في حساباته .. وعموما فرغم كلام رايكارد عن المستقبل وصناعة فريق جديد ،
فإن نهايته مع الاخضر ستكون بلا شك في حالة عدم الفوز غدا على تايلاند ، و
وبالنسبة لي شخصيا ، فإن رايكارد على المحك ، وإن كنت أتوقع ان يظهر معدن
رجال الاخضر غدا بفوز محترم على فريق شايفر الثرثار!

وفي نفس هذه المجموعة يحاول الاحمر العماني إنقاذ ماء وجهه في ملعبه امام
الكانجارو الاسترالي .. وبكل أسف رصيد الفريق نقطة واحدة من تعادل مع
السعودية وهزيمتين امام استراليا والاخري فاضحة بالثلاثة امام تايلاند ،
ومثل المنتخب السعودي ، فإنها الفرصة الاخيرة امام العمانيين ، وإذا لم
يحققوا الفوز وهو بالنسبة لهم أمر عسير ، فإن عليهم أن يبدأوا من الان
مراجعة حساباتهم لمونديال روسيا 2018 !

وتبقى المجموعة الخامسة مفتوحة بعض الشيء ، وظهر فيها المنتخب الايراني
مستأسدا وهو ليس كذلك بعد فوزه بستة أهداف نظيفة علي الاحمر البحريني في
طهران في مباراة ظهر فيها المضيفون وكأنهم مشحونين لإثبات فوارق التفوق
وليس لمجرد تحصيل نقاط المباراة، وللاسف انهار الفريق البحريني بلا داع ،
ليخسر المباراة والسمعة ..والخطأ كان كبيرا من المدرب الانجليزي جيمس
تايلور الذي فشل في خطته للمباراة التي كان ينبغي ان يلعبها بحذر تكتيكي
وانضباط مماثل على الاقل للانضباط الذي لعب به امام العنابي القطري في
المنامة .. وعموما فإن جيمس حصل علي وقت كاف لاستشفاء فريقه وخاصة بعد
الفوز بذهبية دورة العاب الخليج وهو اول تتويج في التاريخ للاحمر البحريني
الذي ينبغي ان يلعب مباراة الغد امام المنتخب الايراني دفاعا عن سمعته
ورداً لاعتباره قبل الحصول على نقاط المباراة الغالية والتي لا بديل عنها
ليبقي في المنافسة خاصة ان امامه مواجهة ربما أصعب امام قطر في الدوحة بعد
أسبوع.

وبشكل عملي وبصحبة المنتخب الايراني في الغالب ، يبقي العنابي القطري
الاقرب للتأهل عن هذه المجموعة وإن كان يتقدم بفارق نقطة وحيدة عن البحرين ،
ولا شك ان فوزه غدا في الدوحة علي اندونيسيا سيقترب به من التأهل ، وستبقى
مباراته بملعبه يوم 15 نوفمبر امام البحرين الرهان الحاسم للتأهل .. ومن
يدري فربما تكون مباراته الاخيرة في طهران مجرد تحصيل حاصل.

** ..عموما حساباتي وتوقعاتي المتواضعة من اجتهادي وبعيدا عن العرافين ،
هي صعود اربعة منتخبات عربية بشكل مؤكد وهي الاردن والعراق وبلدين آخرين من
بين الكويت أولبنان ، وقطر أوالبحرين .. وربما يكون معهم الاخضر السعودي
الخامس.

** .. وأرجو ألا يتأثر لاعبونا العرب بتخاريف يوم 11/ 11/2011 .. فكلها
أيام الله سبحانه وتعالى التي كتب لنا أن نعيشها ، فإن كانت الساعة ، فلا
عاصم من أمر الله ، وإن لم تكن فلنستغل ما حبانا الله به من عمر للتزود
للدار الآخرة وخير الزاد التقوي .. ولنتدبر قول الحق:


بسم الله الرحمن الرحيم
" يسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ
مُرْسَاهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لَا يُجَلِّيهَا
لِوَقْتِهَا إِلَّا هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا
تَأْتِيكُمْ إِلَّا بَغْتَةً يَسْأَلُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ
إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا
يَعْلَمُونَ."
صدق الله العظيم.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 17:50



عدنان حمد: منتخب الاردن لن يقبل بغير الفوز على سنغافورة غدا.
10 نوفمبر 2011:
الاردن


أكد
المدير الفني للمنتخب الاردني لكرة القدم العراقي عدنان حمد بأنه يسعى الى
حسم بطاقة التأهل تجنبا للدخول في معادلة الحسابات المعقدة.

وقال حمد خلال حديثه اليوم (الخميس) في المؤتمر الصحفي المتعلق بمباراة
الأردن وسنغافورة في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014
والمقررة غدا الجمعة ، أن الفوز يعد مطلبا رئيسا لضمان التأهل وخاصة في حال
تعثر المنتخب الصيني أمام العراق ، مطالبا اللاعبين تقديم الاداء المطلوب
كون المباراة تشكل منعطفا مهما في مسيرة الكرة الأردنية، ولهذا فإننا لن
نرضى بغير الفوز بديلا.

وكشف حمد عن جاهزية المنتخب الأردني للمباراة رغم غياب انس بني ياسين وعدي
الصيفي للايقاف ، لافتا في ذات الوقت إلى أن الاصابة التي تعرض لها احمد
هايل لا تدعو للقلق كثيرا ولكن يبقى أمر مشاركته مرهونا بوقائع المباراة.

من جهته قال حاتم عقل قائد منتخب الأردن ،أن اللاعبين يتمتعون بجاهزية
كبيرة ومعنويات مرتفعة لخوض موقعة سنغافورة لافتا الى أن كافة اللاعبين
متفقين على أهمية تحقيق الفوز في مباراة الغد.
بدوره أكد المدير الفني لمنتخب سنغافورة ساندوم ارثر أن الاردن يملك
منتخباً قوياً ويتمتع بعناصر مميزة من اللاعبين كاشفا بانه جاء الاردن
لتحقيق نتيجة ايجابية تعكس المستوى الحقيقي للكرة السنغافورية.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 18:10



" الخطأ ممنوع " شعار الأزرق الكويتي في مباراة الغد أمام لبنان بتصفيات المونديال
10 نوفمبر 2011:
الكويت


رفع
منتخب الكويت الأول لكرة القدم شعار الخطأ ممنوع قبل مواجهته المصيرية
غدا امام نظيره اللبناني في الخامسة والنصف مساءا على استاد الصداقة
والسلام بنادي كاظمة في الجولة الرابعة بالمجموعة الثانية للتصفيات
الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

ويدخل
الازرق الكويتي اللقاء برصيد 5 نقاط وضعته في الترتيب الثاني خلف المنتخب
الكوري الجنوبي المتصدر حتى الآن برصيد 7 نقاط بينما جاء المنتخب اللبناني
ثالثا ب 4 نقاط وحل المنتخب الاماراتي رابعا من دون رصيد.

ومن خلال التدريب الاخير الذي اقيم اليوم حاول الجهاز الفني للازرق الكويت
ايجاد البدائل الجيدة التي تستطيع ان تشارك وتساهم في سد النقص في الصفوف
نتيجة الاصابات.وفد وضع جوران ومساعده الوطني عبد العزيز حمادة اكثر من
سيناريو في حال عدم نجاح الجهاز الطبي في اتمام شفاء المصابين منها اجراء
تغييرات في بعض مراكز اللاعبين مع الحفاظ على هوية الازرق بجانب تجهيز بعض
البدلاء امثال طلال نايف وفهد الرشيدي للدفع بهم حسب ظروف التشكيلة التي
سيعلن عنها صباح الغد.

وتابع جوران مرحلة العلاج الخاصة باللاعبين وخاصة بدر المطوع للوقوف على
إمكانية المشاركة من عدمه وان كانت اسهمه في تتزايد ولكن الجهاز الفني لن
يغامر بالدفع به الا اذا تأكد من جاهزيته التامة.

وفي نفس السياق لم يستقر جوران ومساعديه علي التشكيلة التي سيخوض بها
اللقاء نتيجة الاصابات الكثيرة التي يعاني منها والتي جاءت في اوقات حرجة
للغاية وشملت الصفوف الثلاثة بداية من حسين فاضل مرورا بطلال العامر ثم بدر
المطوع واخير يوسف ناصر والرباعي من الاعمدة الرئيسية التي يعتمد عليها
الصربي جوران في تنفيذ التكتيك الخططي وتحقيق الفوز والحفاظ على شباك نواف
الخالدي نظيفة في نفس الوقت حيث بذل الجهاز الطبي بقيادة الدكتورعبد المجيد
البناي طبيب المنتخب مجهود فوق العادة خلال الفترة السابقة من اجل اكتمال
شفاء المصابين للحاق بالمباراة كونها تمثل عنق الزجاجة للمنتخب في مشواره
نحو البرازيل .


كما شهد مقر اتحاد الكرة الكويتي اقبالا كبيرا من الجماهير على شراء تذاكر
المباراة لاسيما في الفترة المسائية حيث قرر اتحاد الكرة فتح بوابات ستاد
الصداقة والسلام الساعة الثانية من بعد الظهر ليتسنى للجماهير الحصول على
مقاعد مناسبة وتخفيف الضغط على البوابات وسيقوم المنظمون بتوزيع أوراق
كبيرة زرقاء اللون على الجماهير مكتوب عليها بعض التعليمات لاستخدامها
أثناء تشجيع اللاعبين.

وسيقيم حسين حجيج سفير لبنان بالكويت حفل غداء على شرف رئيس الاتحاد
اللبناني هاشم حيدر والوفد المرافق في الواحدة والنصف من ظهر الغد في فندق
الشيراتون قاعة الدانة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 18:51



الأحمر البحريني يتطلع لرد الإعتبار أمام إيران
في تصفيات المونديال بمساندة الجماهير وعزيمة الفولاذ
10 نوفمبر 2011:
البحرين





يسعى
المنتخب البحريني إلى ضرب أكثر من عصفور بحجز واحد حينما يلاقي نظيره
الإيراني في مواجهة منتظرة تقام بينهما على استاد البحرين الوطني يوم غد
(الجمعة) لحساب المجموعة الخامسة من الدور الثالث للتصفيات الآسيوية
المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في البرازيل عام 2014.

ويأمل (الأحمر) البحريني في تحقيق الفوز ورد اعتباره إمام منافسه الإيراني
بعد الخسارة التاريخية أمامه بستة أهداف نظيفة في مباراة الذهاب التي أقيمت
في طهران الشهر الماضي ،كما يتطلع إلى إحياء آماله في المنافسة على احدى
البطاقتين المؤهلتين إلى الدور النهائي من التصفيات الآسيوية.

ويتصدر المنتخب الإيراني الترتيب في المجموعة الخامسة برصيد سبع نقاط ،فيما
يحتل المنتخب القطري المركز الثاني بخمس نقاط وبفارق نقطة واحدة عن
المنتخب البحريني الذي يحتل المركز الثالث ،فيما يتذيل المنتخب الاندونيسي
المجموعة بلا رصيد من النقاط.

ويعول المنتخب البحريني على المساندة الجماهيرية المنتظرة في مباراة الغد
لشحذ همم اللاعبين وحفزهم على تقديم الصورة الحقيقية عن مستوى المنتخب
واثبات ان خسارته القاسية في مباراة طهران لم تكن سوى (كبوة جواد) وأن رجال
الأحمر قادرون بعزيمتهم الفولاذية على تعويض تلك الخسارة إذا ما تجاوزوا
أخطاء المباراة الماضية وتحلوا بالانضباط التكتيكي واستغلوا فرص التهديف
المتاحة .

ويفتقد المنتخب البحريني في مباراة الغد قائده محمد سالمين بسبب الإصابة
،فيما يستعيد خدمات لاعب الوسط عبدالله فتاي الذي تم استدعاؤه سريعا لتعويض
غياب سالمين.

على الجانب الأخر يخوض المنتخب الإيراني المواجهة بجاهزية عالية وروح
معنوية مرتفعة لكنه يدرك جيدا أهمية احترام قدرات المنتخب البحريني إذا ما
أراد تحقيق غايته المنشود وهو الأمر الذي ركز عليه مدربه البرتغالي كارلوس
كيروش في المؤتمر الصحفي الرسمي لمباراة اليوم.

ويدرك الانجليزي بيتر تايلور المدير الفني للمنتخب البحريني أهمية انتهاج
طريقة متوازنة في مباراة الغد تكفل للأحمر السيطرة على مجريات المباراة من
خلال طريقة 4/5/1 التي يسعى من خلالها إلى فرض الزيادة العددية في منطقة
العمليات من خلال تواجد الثلاثي حمد راكع وحسين بابا وعبدالله فتاي في
منطقة العمق لتأدية ادوار مزدوجة سواء في المساندة الهجومية او في إفساد
هجمات المنافس بالإضافة إلى وجود الثنائي عبدالله عمر وسيد ضياء سعيد (أو
محمود عبد الرحمن) للقيام بالطلعات الهجومية من الأطراف وتنويع خيارات
الإمداد للمهاجم إسماعيل عبداللطيف في خط المقدمة والأخير يأمل بمواصلة
تألقه في الفترة الأخيرة وتسجيل نقاط إضافية في سباق المنافسة على جائزة
أفضل لاعب آسيوي بعد ان تم اختياره أمس ضمن قائمة اللاعبين العشرة المرشحين
لنيل الجائزة.

وستشكل المباراة اختبارا حقيقيا لقدرات الدفاع البحريني الذي تلقى انتقادات
واسعة بعد سداسية طهران ،لذا فإن المسئولية ستكون مضاعفة على الرباعي صالح
عبد الحميد،ومحمد حسين،وإبراهيم العبيدلي وفوزي عايش في إحباط المحاولات
الإيرانية وفرض الرقابة اللازمة على مهاجمي المنتخب الإيراني لتأمين
الحماية المطلوبة لمرمى الحارس سيد محمد جعفر.

على الجانب المقابل ينتظر أن يرمي المنتخب الإيراني بثقله لتحقيق النتيجة
المأمولة التي تكفل له مواصلة الانفراد بصدارة المجموعة ،ورغم أن الفريق
سيفتقد جهود نجمه المخضرم علي كريمي إلا انه استعاد خدمات ظهيره المميز
حسين كعبي.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 19:07



الإمارات تصلّي للبقاء في صراع بلوغ المونديال

كرة القدم - تصفيات كاس العالم – آسيا


المنتخب
الإماراتي يواجه الشمشون الكوري الجنوبي في دبي ويمني النفس في تحقيق
الفوز لأن التعادل أو الخسارة يخرجه رسمياً من التصفيات.



Eurosport


يتمسك المنتخب الإماراتي لكرة القدم في أمله الأخير لبلوغ الدور
الحاسم من تصفيات آسيا المؤهلة لمونديال البرازيل 2014 عندما يستضيف نظيره
الكوري الجنوبي الجمعة على استاد راشد في النادي الأهلي ضمن الجولة الرابعة
من منافسات المجموعة الثانية.


ويدرك الإماراتيون أن أي نتيجة غير الفوز تعني خروجهم رسمياً من
سباق الحصول على إحدى بطاقتي التأهل لأن الأبيض بتذيل ترتيب المجموعة دون
نقاط فيما يتصدر الشمشون الكوري بسبع نقاط يليه الكويتي بخمس نقاط ثم
اللبناني بأربع نقاط.


وينتظر الأبيض الفوز في المباريات الثلاث المتبقية وانتظار ما تسفر
عنه نتائج المنتخبات الأخرى إذ أن أمل التأهل محصور بعدم فوز كل من الكويت
ولبنان في أي من لقاءاتهما المتبقية.


وكان المنتخب الإماراتي قد بدأ مرحلة الذهاب في التصفيات بخسارة
ثقيلة على أرضه 2-3، وسقط في بيروت أمام لبنان 1-3، قبل أن يتعرض لضربة
ثالثة أمام كوريا الجنوبية 1-2.


من جهته، وضع الجهاز الفني للمنتخب الإماراتي بقيادة المدرب الوطني
عبدالله المسفر اللمسات الأخيرة على استعدادات المنتخب الذي سيلعب
المباراة بثقل هجومي منذ البداية بحثاً عن الفوز، وقد حشد الأبيض أبرز
المهاجمين في الأندية المحلية يتقدمهم إسماعيل مطر المرشح لنيل جائزة أفضل
لاعب في آسيا لعام 2011.


وتعرضت حسابات المسفر إلى ضربة قوية بعد تأكد غياب المدافع حمدان
الكمالي والمهاجم محمد الشحي والجناح الأيمن خالد سبيل، ما دفع المسفر
لاستدعاء سعيد الكثيري خلال المعسكر الداخلي المغلق الذي استمر خمسة أيام
فقط تحضيراً للمواجهة المصيرية.


وكان المسفر قد أبدى امتعاضاً تجاه قصر فترة الإعداد لخصم قوي
بقامة الكوري الجنوبي إذ طلب سابقاً تأجيل الجولة الرابعة من دوري
المحترفين لكن ذلك لم يحدث بسبب ازدحام الأجندة المحلية، لكنه شدد على
ضرورة التعامل مع الموقف والبحث عن انتصار يحفظ للكرة الإماراتية بقعة ضوء
والتمسك ببصيص الأمل.


ويعتمد المسفر على ركائز المنتخب بقيادة إسماعيل مطر وبشير سعيد
والحارس ماجد ناصر فضلاً عن الخبير سبيت خاطر والجناح الأيسر عبدالله موسى
والمهاجم الواعد أحمد خليل.


ودعا الإتحاد الإماراتي لكرة القدم الجماهير للوقوف خلف المنتخب في
المباراة المصيرية على الرغم من حالة الغضب السائدة في الشارع الرياضي
المحلي تجاه التخبطات الإدارية والفنية في اتحاد اللعبة الذي تأخر في إقالة
المدرب السابق السلوفيني ستريشكو كاتانيتش الذي سبق وطالب الجمهور بضرورة
إبعاده عن الأبيض يعد إخفاقه في قيادة المنتخب بنهائيات أمم آسيا التي
أقيمت في الدوحة وخرج فيها من الدور الأول.


ولم يبلغ المنتخب الإماراتي نهائيات كأس العالم سوى مرة واحدة عام
1990 في البطولة التي استضافتها ايطاليا وتوجت بها ألمانيا على حساب
الأرجنتين، وسطع فيها نجم أسطورة الكرة الإماراتية بعصرها الذهبي عدنان
الطلياني.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 19:09



فرصة أخرى للكويت والسعودية والأردن يبحث عن التأهل

كرة القدم - تصفيات كاس العالم – آسيا


الأزرق
والأخضر يركزان على مركز الوصيف وستبحث الإمارات وعمان عن النجاة من
الخروج، لكن النشامى "الفريق المفاجأة" سيدخل الجولة الرابعة وهو الأقرب
للتأهل.



Eurosport
ستركز الكويت والسعودية على مركز الوصيف وستبحث الإمارات
وعمان عن النجاة من الخروج، لكن الأردن الفريق المفاجأة سيدخل الجولة
الرابعة من تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2014 وهو الأقرب
لضمان التأهل للمرحلة النهائية من التصفيات الجمعة.


وتنتظر قطر مهمة سهلة نسبياً حين تجدد المواجهة مع أندونيسيا لكن
في الدوحة هذه المرة بعد أن حسم هدف محمد رزاق مباراة جاكرتا 3 - 2 لصالح
المنتخب الخليجي في الشهر الماضي.


وتملك قطر خمس نقاط تحتل بها المركز الثاني في المجموعة الخامسة وراء إيران التي ستحل ضيفة على البحرين.

وستلعب الكويت على أرضها ضد لبنان الذي حصل على نقطة ثمينة من بطل
الخليج بتعادلهما 2 - 2 في بيروت في الشهر الماضي لتقف الكويت التي وصلت
للنهائيات عام 1982 في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة أمام لبنان في
المجموعة الثانية التي تتذيلها الإمارات برصيد خال من النقاط قبل أن تستضيف
كوريا الجنوبية المتصدرة بسبع نقاط.



غوران يضطر للتعديلات



ويقول الصربي غوران توفجيتش مدرب الكويت إنه اضطر لإجراء تعديلات
على التشكيلة بسبب غياب مجموعة من اللاعبين أبرزهم فهد العنزي جناح الاتحاد
السعودي بسبب الإيقاف.


وقال توفجيتش الذي سيعاني كذلك من غياب المهاجم يوسف ناصر والمدافع
خالد القحطاني بسبب الإصابة "وضعنا جميع الاحتمالات بتوفير البديل الجاهز
لسد النقص في حالة تأكد غياب لاعب أو أكثر عن اللقاء، المباراة لن تكون
سهلة على الفريقين لأن جميع الأوراق مكشوفة."


وفي الرياض ستحاول السعودية التي يدربها فرانك ريكارد مدرب برشلونة
السابق إنقاذ فرصها في المجموعة الرابعة حين تستضيف تايلاند باستاد الملك
فهد الدولي.


وتعادل الفريقان بدون أهداف في بانكوك في الجولة الماضية لتجد
السعودية التي شاركت أربع مرات متتالية في نهائيات كأس العالم قبل أن تفشل
في الوصول لجنوب أفريقيا في العام الماضي نفسها في المركز الثالث بنقطتين
فقط متقدمة بنقطة واحدة على عمان متذيلة الترتيب.


وضمنت السعودية "التي نظمت حملة لدفع الجماهير لحضور المباراة
بكثافة" على الأقل مشاركة مهاجمها نايف هزازي بعد تأكيد من الاتحاد الآسيوي
لكرة القدم بانتهاء إيقافه ليشارك إلى جانب ياسر القحطاني في الهجوم الذي
لم يسجل إلا هدفاً واحداً في المجموعة.

أما تايلاند المتطورة فتملك أربع نقاط مقابل تسع نقاط كاملة
لإستراليا المتصدرة والتي ستلعب في مسقط من أجل حجز مكان في المرحلة
النهائية من التصفيات الآسيوية.



عمان تأمل الفوز



وتأمل عمان المتعثرة إنهاء تفوق أستراليا على الفرق العربية مؤخراً
والإبقاء على فرصها الضئيلة في الوصول للمرحلة النهائية لأول مرة.


ولم يتحدث الفرنسي بول لوجوين مدرب عمان كثيراً للإعلام قبل
المباراة المرتقبة لكن تشكيلته التي ضمت معظم اللاعبين الذين واجهوا
أستراليا في سيدني في الشهر الماضي تنبيء بالقليل من التغيير.


واحتفظ المهاجمان عماد الحوسني وحسن ربيع بمكانيهما في التشكيلة
التي فشلت في تسجيل أي هدف في ثلاث مباريات بالمجموعة الرابعة.


كما سيبقى الحارس علي الحبسي الذي يتذيل فريقه ويغان أثليتيك
الدوري الإنكليزي الممتاز ضمن تشكيلة عمان وهو الذي اهتزت شباكه ست مرات
منها ثلاث في سيدني.


ورجحت وسائل إعلام أن يلعب عبد العزيز المقبالي إلى جانب الحوسني لاعب الأهلي السعودي في الهجوم العماني الجمعة.



المسفر يقود الأبيض



وسيقود عبد الله المسفر مدرب الإمارات فريقه للمرة الأولى على أرضه
في التصفيات بعدما خسر 2 - 1 في كوريا الجنوبية في الجولة الماضية.


وتكاد تكون المهمة مستحيلة بالنسبة للمسفر الذي عين على عجل خلفا
للسلوفيني سريتشكو كاتانيتش الذي أقيل بعد الهزيمة في لبنان في الجولة
الثانية لكن المدرب المحلي المؤقت يقول إن فريقه سيحاول قدر استطاعته في
مواجهة ضيف دائم في نهائيات كأس العالم منذ 1986.


وأضاف المسفر للصحفيين "نحن على ثقة من أن كل فرد في المنتخب سيؤدي
ما عليه بأحسن صورة، اللاعبون يبذلون جهداً كبيراً في الملعب خلال
التدريبات، من أجل الوصول إلى أعلى درجات الاستعداد البدني والنفسي."


ويأمل المسفر أن يكون هذا كافياً لتجاوز كوريا الجنوبية لكن الأردن
يتطلع بالفعل للاقتراب من المرحلة النهائية حين يستضيف سنغافورة باستاد
عمان الدولي.



حمد يحترم ضيفه



ولم يسبق للأردن الوصول لنهائيات كأس العالم لكن مدربه العراقي
عدنان حمد الذي منحه ثلاثة انتصارات في ثلاث مباريات بالمجموعة الأولى
ليتصدر الترتيب أمام العراق والصين يفكر بالفعل في الوصول لنهائيات
البرازيل 2014 على ما يبدو.


وبينما قال حمد مدرب العراق السابق إنه يحترم ضيفه القادم من شرق
القارة فإن إعلانه أن المنتخب الملقب بالنشامى لن ينتظر للجولة المقبلة
لحسم التأهل تدل على طموحه الذي يتجاوز المرحلة الثالثة.


ونقلت صحف محلية عن حمد قوله "المواجهة مع سنغافورة لن تكون سهلة،
علينا البعد عن الاستهتار فمنتخب الأردن لا يزال بحاجة لمزيد من النقاط
ليظفر ببطاقة التأهل للدور الحاسم."


وحقق الأردن الفوز على سنغافورة بثلاثية نظيفة في الشهر الماضي ولا
يتوقع أن يواجه مشاكل كبيرة أمام فريق آخر رصيده خال من النقاط ولم يسجل
إلا هدفاً وحيداً في ثلاث مباريات.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 19:10



المنتخب السعودي يخضع لشعار "لا بديل للفوز"

كرة القدم - تصفيات كاس العالم – آسيا


الأخضر في تحقيق فوزه الأول واستعادة توازنه في المجموعة حيث أن النقاط الثلاث ستضعه في مركز الوصافة وتعيده إلى أجواء المنافسة.


Eurosport
بشعار الفوز دون سواه يخوض الأخضر السعودي الجمعة
مباراة فاصلة عندما يستقبل منتخب تايلاند في إطار منافسات الجولة الرابعة
لفريق المجموعة الثالثة في المرحلة الثالثة من تصفيات قارة آسيا المؤهلة
إلى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.





ويتصدر المنتخب الأسترالي فرق المجموعة الرابعة برصيد 9 نقاط من
ثلاثة انتصارات على تايلاند 2 - 1 والسعودية 3 - 1 وعمان 3 - صفر مقابل 4
نقاط لتايلاند ونقطتين للسعودية وواحدة لعمان.


ويأمل الأخضر في تحقيق فوزه الأول واستعادة توازنه في المجموعة حيث
أن النقاط الثلاث ستضعه في مركز الوصافة وتعيده إلى أجواء المنافسة على
إحدى بطاقتي التأهل للدور الحاسم، خصوصاً وأنه يلعب على أرضه وأمام جماهيره
التي ستسانده بقوة، بينما يتطلع المنتخب التايلندي إلى تحقيق نتيجة
إيجابية والمحافظة على موقعه في سلم الترتيب خلف نظيره الأسترالي.



فوارق فنية




وعطفاً على الفوارق الفنية فإن الكفة تميل لمصلحة الأخضر الذي أضاع الفوز في المباراة الأخيرة على ملعب المنافس.


ويدخل الأخضر المباراة وهو في المركز الثالث بنقطتين جمعها من
تعادلين سلبيين خارج قواعده أمام المنتخب العماني والتايلندي مقابل خسارة
وحيدة على أرضه وأمام جماهيره أمام المنتخب الأسترالي 1 - 3.



موقف محفوف بالمخاطر




ويعتبر موقف الأخضر السعودي محفوفاً بالمخاطر بعد النتائج السلبية
التي حققها في المباريات السابقة ويتعين عليه الفوز دون سواه لإستعادة
الثقة وإنعاش الآمال والعودة بقوة لدائرة المنافسة خصوصاً وأنه سيستقبل بعد
مباراة الجمعة نظيره العماني في الرياض.


وأقام المنتخب معسكراً داخلياً في الرياض استعداداً لهذه المباراة
حيث استدعى المدرب الهولندي ريكارد 26 لاعباً بعد الوقوف على مستوياتهم
وجاهزيتهم الفنية والبدنية خصوصاً من خلال مباريات الدوري المحلي، ويبرز في
صفوف المنتخب قائده محمد نور وأسامة المولد وسعود كريري ومحمد الشلهوب
وأحمد الفريدي وأسامة المولد وياسر القحطاني ونايف هزازي وحسن معاذ.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 19:33



مسفر الإمارات يعتبر لقاء كوريا الجنوبية في تصفيات المونديال "حياة أو موت"
10 نوفمبر 2011:
الإمارات


أكد
الدكتور عبدالله مسفر المدير الفني للمنتخب الإماراتي في المؤتمر الصحفي
الذي عقد اليوم قبل لقاء "الأبيض" ونظيره الكوري الجنوبي غداً، أنه لا بديل
أمام منتخب بلاده إلا الفوز للحفاظ على أمل التأهل إلى الدور التالي
ولمصالحة جماهيره، وقال إن المنتخب الكوري الجنوبي قوي ولا يستهان به
ويتوقع بالتالي أن تكون مواجهة الغد صعبة جداً على المنتخب الإماراتي، لكن
كرة القدم لا تعرف مستحيل، وطالما الأمل موجود فسيحاول المنتخب الإماراتي
تحقيق الفوز، خاصة وأن المباراة تعتبر "حياة أو موت"،ويجب الاستفادة من
كونها على أرض الإمارات.

من جانبه قال إسماعيل مطر نجم الوحدة والمنتخب الإماراتي، إن "الأبيض"
تعود اللعب تحت الضغوط وتجاوزها، وهو ما يدعو إلى التفاؤل قبل لقاء الغد،
وأكد أنه لا بديل أمام المنتخب الإماراتي إلا الفوز للإبقاء على أمل
التأهل، ولإسعاد جماهير الإمارات بعد سلسلة النتائج المخيبة للآمال في
التصفيات الآسيوية.

في المقابل، قال تشاو جوانج المدير الفني للمنتخب الكوري الجنوبي: سبق أن
التقينا مع المنتخب الإماراتي في الدور الأول للتصفيات، ونعلم تماماً مدى
قوته وأهمية مواجهة الغد بالنسبة لنا، ونعرف أيضاً مدى صعوبة اللقاء بعدما
باتت أوراق الفريقين واضحة للجميع، لكننا نبحث عن الفوز ليكون طريقنا إلى
الدور الحاسم للتصفيات.

الجدير بالذكر، أن كوريا الجنوبية تتصدر المجموعة الثانية للمرحلة الثالثة
للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال 2014 في البرازيل برصيد 7 نقاط، وتحتل
الكويت المركز الثاني برصيد 5 نقاط، ولبنان الثالث 4 نقاط في المركز
الثالث، ويأتي المنتخب الإماراتي في المركز الرابع الأخير بدون نقاط.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 19:54



رايكارد: أثق تماما في قدرة السعودية على الفوز على تايلاند

كرة القدم - تصفيات كاس العالم – آسيا


المدرب الهولندي للأخضر يثق في قدرة لاعبيه على تجوز الضيوف وإعادة التوازن للمنتخب.


AFP
أبدى فرانك ريكارد مدرب منتخب السعودية ثقته الكبيرة في
قدرة لاعبي فريقه على التغلب على ضيفه منتخب تايلاند في تصفيات كأس العالم
لكرة القدم 2014 الجمعة.



وجمعت السعودية نقطتين فقط من ثلاث مباريات ضمن منافسات المجموعة
الرابعة من التصفيات وستبحث عن الفوز الأول لقطع خطوة نحو التأهل للمرحلة
الأخيرة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم التي تستضيفها البرازيل.


وقال ريكارد مدرب برشلونة الإسباني السابق في مؤتمر صحفي نشره موقع
الاتحاد السعودي على الانترنت "المنتخب السعودي سيقابل فريقا مميزا واستعد
جيدا لهذه التصفيات."


وأضاف: "لدي ثقة عمياء في اللاعبين لتحقيق الفوز بالإضافة إلى أن
الفوز بهذا اللقاء مهم جدا من أجل زيادة حظوظ الأخضر بالتأهل للدور القادم
من هذه التصفيات."


ومرت السعودية بمرحلة من التراجع في الفترة الأخيرة إذ فشلت في
التأهل لكأس العالم 2010 كما خرجت مبكرا من كأس آسيا مطلع العام الجاري.


وقال المدرب الهولندي: "نسعى جاهدين لتجاوز جميع الصدمات والأزمات السابقة ونعيد أيام المجد للكرة السعودية."


وأضاف: "ظروف الأخضر الحالية أفضل مما كانت عليه في وقت سابق ونعلم
أن الكثير وغالبية اللاعبين الحاليين شاركوا في تصفيات كأس العالم الماضية
وكاس آسيا الماضية."


وبعد هذه المباراة ستلعب السعودية على أرضها في الجولة الخامسة مع
عمان الثلاثاء المقبل قبل أن تحل ضيفة على استراليا في الجولة السادسة
والأخيرة العام المقبل.


وقال محمد نور لاعب السعودية المرشح للفوز بجائزة أفضل لاعب آسيوي:
"نتيجة مواجهة المنتخب التايلاندي لا يمكن أن تقبل القسمة على اثنين حيث
إن الفوز فقط سيضمن للمنتخب السعودي عودة التوازن والمنافسة على التأهل."


وأضاف قائد الاتحاد السعودي: "أي نتيجة أخرى لا قدر الله ستزيد من تعقيد وتصعب حظوظ الأخضر."


وبعد تسجيل السعودية لهدف واحد فقط في ثلاث مباريات قال المهاجم
نايف هزازي: "الحظ وسوء الطالع حالا دون تسجيل نجوم الأخضر للأهداف في
المباريات الماضية."


وأضاف: "لاعبو المنتخب السعودي قدموا ما في وسعهم ولم يكتب لهم
التوفيق في إحراز الأهداف وأتمنى أن تكون العودة التهديفية للأخضر بداية من
هذه المباراة."


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 19:59



10الأمير علي يحذر "النشامى" من الإفراط في التفاؤل أمام سنغافورة ... غدا نوفمبر 2011:
الأردن


عبر
الأمير علي بن الحسين - نائب جلالة الملك- نائب رئيس الاتحاد الدولي
ورئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم عن ثقته الكبيرة بقدرة لاعبي منتخبنا
الأردني لكرة القدم على مواصلة الطريق بنجاح نحو الدور الحاسم لتصفيات كأس
العالم2014.

وأعرب سموه في تصريح لوكالة "فرانس برس" اليوم الخميس عن أمله في أن يبقى
طريق النشامى سالكة، وصولا ولأول مرة إلى نهائيات كأس العالم المقررة في
البرازيل 2014".
وحذر الأمير علي لاعبي المنتخب الأردني وكذلك الجماهير من مغبة الإفراط
بالتفاؤل والثقة الزائدة والتقليل من شأن المنتخب السنغافوري مشيرا إلى
صعوبة مباراة الغد وأهمية الفوز بنقاطها كاملة.

ويواجه منتخب الأردن غدا الجمعة منتخب سنغافورة على ستاد عمان الدولي في
رابع لقاءات التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم حيث يتصدر
الاردن المجموعة الاولى برصيد تسع نقاط ويحل ثانيا العراق برصيد ست نقاط ثم
الصين بثلاث نقاط وأخيرا سنغفافورة بدون نقاط.

الى ذلك يستطيع (كووورة) أن يؤكد حضور الأمير علي بن الحسين لمباراة يوم غد
الجمعة حيث يحرص سموه دائما على حضور كافة مباريات منتخب الاردن بهدف
تحفيز اللاعبين ودفعهم لبذل أقصى مجهود من العطاء حيث تعيش الكرة الأردنية
أوج عطائها بفضل الرؤية الثاقبة التي يتمتع بها سموه.

وكان الأمير علي حضر مباراة الأردن والعراق في اربيل والأردن وسنغافورة في
سنغافورة والأردن والصين في عمان ونجح خلالها المنتخب الأردني في تحقيق
الفوز.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 20:33



قمة البحرين وايران تشهد منافسة خاصة
بين الثلاثي المرشح لجائزة أفضل لاعب آسيوي!
10 نوفمبر 2011:
البحرين





تشهد
المباراة الهامة التي ستجمع منتخبي البحرين وايران في تصفيات كأس العالم
لكرة القدم يوم غد (الجمعة) مشاركة ثلاثة نجوم مرشحين للفوز بجائزة أفضل
لاعب اسيوي لعام 2011 والتي ستعلن نتائجها في العاصمة الماليزية كوالالمبور
يوم 23 نوفمبر الجاري.

ويتعلق الامر بمهاجم المنتخب البحريني اسماعيل عبد اللطيف ولاعب وسط
المنتخب الايراني اندرانيك تيموريان وزميله المدافع سيدهادي عقيلي الذين
اختارهم الاتحاد الاسيوي لكرة القدم يوم امس (الاربعاء) ضمن القائمة
النهائية المرشحة لاحراز الجائزة والتي تضم عشرة لاعبين.

وفي الوقت الي ينتظر ان تشهد فيه المباراة صراعا كبيرا بين المنتخبين
البحريني والايراني للفوز بنقاط المباراة فانها ستشكل فرصة مواتية للاعبين
الثلاثة من اجل تعزيز حظوظهم في المنافسة على لقب افضل لاعب في القارة
الصفراء بما يمثله هذا اللقب من مكانة مرموقة لحامله .

يشار الى انه لم يسبق لاي لاعب بحريني الحصول على جائزة افضل لاعب اسيوي
وان كان بعض اللاعبين البحرينين نجحوا في بلوغ المرحلة النهائية للجائزة
على غرار نجم وسط الرفاع حسين سلمان العام الماضي ، بالمقابل سبق لعلي
كريمي احراز اللقب الوحيد للاعبين الايرانيين في هذه الجائزة عام 2004.














الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~

أبـــو وديـــع

فريق المشـــرفيــن
~|| بيانات العضو ||~
الهوايات: كرة القدم
الوظيفة: تاجر
الجــنـــــــــــس: ذكر
مكان الإقــامة: venezuela
رقم العضوية: 1037
معدل التقييم: 289
المشاركــــات: 119250
تاريخ الانضمام: 24/05/2010

متصل
تاريخ المساهمة 10.11.11 22:39



أفضلية ايرانية .. وانتصار بحريني لن ينسى
في 14 مواجهة بين المنتخبين خلال 37 عاماً
10 نوفمبر 2011:
البحرين





يطلق
الحكم السنغافوري عبد الملك بشير يوم غد (الجمعة) صافرة البداية للمواجهة
الخامسة عشرة في تاريخ مواجهات المنتخبين البحريني والايراني التي انطلقت
للمرة الاولى يوم السابع من سبتمبر عام 1974 في دورة الالعاب الآسيوية التي
اقيمت في العاصمة الايرانية طهران وانتهت لمصلحة اصحاب الارض بستة اهداف
نظيفة.

وعلى مدى تاريخ المواجهات البحرينية الايرانية التقى المنتخبان في 14
مباراة فاز المنتخب 7 مرات بينما فاز المنتخب البحريني 4 مرات ،وتعادل
المنتخبان 3 مرات ،وخلال المواجهات السابقة بينهما سجل المنتخب الايراني 29
هدفا ،فيما سجل المنتخب البحريني 11 هدفا .

وتبرز مباراة المنتخبين في الدور النهائي من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى
نهائيات كأس العالم لعام 2002 كأهم محطة في تاريخ المواجهات الايرانية
البحرينية وذلك حينما حرم المنتخب البحريني منافسه من التأهل الى المونديال
بفوزه عليه بثلاثة اهداف مقابل هدف واحد مانحاً بطاقة التأهل الى المنتخب
السعودي .

وتالياً السجل الكامل لنتائج مباريات البحرين وايران :

دورة الالعاب الاسيوية- طهران 1974: فوز المنتخب الايراني بستة اهداف نظيفة.
تصفيات اولمبياد مونتريال – طهران 1975 : فوز المنتخب الايراني بثلاثة اهداف نظيفة .
دورة الالعاب الاسيوية – هيروشيما 1994: تعادل المنتخبان سلبياً.
تصفيات كأس الامم الاسيوية – حلب 2000: فوز المنتخب البحريني بهدف نظيف.
تصفيات كأس الامم الاسيوية-طهران 2000: فوز المنتخب الايراني بثلاثة اهداف نظيفة.
الدور النهائي من تصفيات كأس العالم 2002 – طهران:تعادل المنتخبان سلبياً.
الدور النهائي من تصفيات كأس العالم 2002 – المنامة: فوز المنتخب البحريني بثلاثة اهداف مقابل هدف واحد.
تحديد المركز الثالث في كأس اسيا 2000- بكين : فوز المنتخب الايراني باربعة اهداف مقابل هدفين.
تصفيات كأس العالم 2006- المنامة : تعادل المنتخبان سلبيا .
تصفيات كأس العالم 2006- طهران:فوز المنتخب الايراني بهدف نظيف.
مباراة ودية – المنامة 2008 : فوز المنتخب البحريني بهدف نظيف.
مباراة ودية – المنامة 2008:فوز المنتخب البحريني باربعة اهداف مقابل هدفين.
بطولة غرب اسيا – الاردن 2010: فوز المنتخب الايراني بثلاثة اهداف نظيفة.
تصفيات كأس العالم 2014- طهران : فوز المنتخب الايراني بستة اهداف نظيفة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

تصفيات كأس العالم : آسيا ( موضوع موحد )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
 
 
صفحة 80 من اصل 83 | انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 41 ... 79, 80, 81, 82, 83  الصفحة التالية | 
انقر هنا لرفع صورة من كمبيوترك إلى سيرفر المنتدى 

منتدى قرية صيدا ::  ::  :: 
 
Loading...
هذا المنتدى محمي بواسطة Mcafee و Norton - اعداد و تطوير www.saida7.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى قرية صيدا Copyright 2008 - 2011 © SAIDA7.CoM
© phpBBإتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف